موقع الدكتور الشيخ سعد بن عبد الله الحميد




 نسخة ملائمة للطباعة أرسل إلى صديق تعليقات الزوارأضف تعليقكمتابعة التعليقات


 


تعليقات الزوار
3- ادلة ضبط الصحابة
منصور 28-06-2012 12:02 PM

الصحابة عدول فلعدالتهم و صدقهم فلا يحدث الصادق الا ما هو صدق فهم يتحرون
ويحرصون على نقل الحديث فاذا كان هناك شك مثلما سمعوه لا يقولونه اضافة الي انهم اوْلى بالضبْط والحفظ، وهم الذين آمَنوا ولم يَلْبِسوا إيمانهم بظلم، أولئك لهم الأمْن وهُم مهتدون بتزكيةِ الله، - سبحانه وتعالى - لهم، وثَنائه عليهم؛ ولأنَّ السنن التي عليها مدارُ تفصيل الأحكام ومعرِفة الحلال والحرام إلى غيرِ ذلك مِن أمورِ الدِّين، إنما ثبتَتْ بعدَ معرفةِ رجال أسانيدها ورواتها، وأوَّلهم أصحاب رَسولِ الله - صلَّى الله عليه وسلَّم - فإذا جَهِلهم الإنسان كان بغيرهم أشدَّ جهلاً، وأعظم إنكارًا، فيَنبغي أن يُعرَفوا بأنسابهم وأحوالهم، هم وغيرهم مِن الرواة؛ حتى يصحَّ العملُ بما رواه الثِّقات منهم، وتقومَ به الحُجَّة؛ فإنَّ المجهولَ لا تصحُّ رِوايته، ولا يَنبغي العملُ بما رواه، والصحابة يُشارِكون سائرَ الرواةِ في جميعِ ذلك إلاَّ في الجَرْح والتعديل؛ فإنَّهم كلَّهم عدولٌ لا يتطرَّق إليهم الجرحُ؛ لأنَّ الله - عزَّ وجلَّ - ورسولَه زكيَّاهم وعدَّلاهم، وذلك مشهورٌ لا نَحتاج لذِكره[13].
ونذكرفي ادلة على الضبط

من ادلة ضبط الصحابة

1- المذاكرة و الحفظ
2- التثبت
3- الكتابة
4- تطبيق ماسمعوا قولا و عملا
5-تقواهم و ورعهم و عدالتهم
6- علو اسنادهم
7- دعاء النبي لهم بالبركة و تعهد الله بحفظ هذا الدين القرآن و السنة

2- مزيد استيضاح
ابوبكر الانصاري - الجزائر 17-08-2007 10:05 AM
السلام عليكم ورحمة الله .
أسال الله لي ولك -شيخنا الفاضل - التوفيق والسدا ,وعدالة الصحابة لا غبار عليها لكل ذعينين , لكن ما انقدح في ذهني واردت الجواب العلمي عنه من اهل التخصص ,هو:
ان العلماء اشترطوا في قبول الحديث شرطين في الراوي:ان يكون عدلا , وان يكون ضابطا,فبعد استقرار عدالة الصحابة بتعديل الله ورسوله -صلى الله عليه وسلم -لهم فكيف كان منهجهم رضي الله عنهم في اثبات وتحري الضبط عند رواة الحديث في وقتهم ,خاصة وانه لا تلازم بين العداللة والضبط والحفظ كما هو معلوم لديكم .ارجو افادتي جزيت عني خيرا والسلام عليكم ورحمة الله
1- بسطٌ وإغلاق
البــــراءُ بنُ أحمـــــد 11-02-2007 12:14 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله وكفى وصلاةً وسلاماً على عباده الذين اصطفى وبعد

جزاكم الله خيراً وزادكم علما وفضلا ونفع الله بكم الإسلام والمسلمين

وددت لو أنكم تعرضتم في مقالتم الرائعة النافعة إلى بسط الكلام في بيان مقصد العدالة من أنه لا يعني العصمة
فإن هذا الأمر يستغله المغرضون في زعزعة عوام المسلمين الذين لا يدركون هذا الفارق المهم

وإن سمحتم لي فإن السؤال الأخير يعطي فرصة للشيعة بجواب قد يبدو ذا وجاهةٍ إذ يقولون: إن البديل هو أن نأخذ كلاهما ( القرآن والعلم ) من آل البيت رضوان الله عليهم وليس من الصحابة

ولاسيما أن هذا السؤال المعاكس قد يُتصورُ على أنه حيلة العاجز
أقصد أنه يحمل تضعيفا لما سبق في المقال ، فنحن في المقال نرى عدول الصحابة رضوانُ الله عليهم ونثبته ، فلم نسال عن البديل إلا إذا كنا غير واثقين تمام الثقة فيما سبق في المقال

جزاكم الله خيرا وزادكم علما وفضلا ، مع المسامحة عن سوء الأدب
1 

أضف تعليقك:
الاسم  
البريد الإلكتروني (لن يتم عرضه للزوار)
الدولة
عنوان التعليق
نص التعليق

رجاء، اكتب كلمة : تعليق في المربع التالي